الاثنين، سبتمبر 19، 2005

إيه اللى حصل يارجالة ؟ ماحنا كنا عارفين انه هيفوز .

السلام عليكم ،

أذهلنى حجم اليأس الذى تناثر فى مواضيع كتاب المنتديات من فوز مبارك فى انتخابات الرئاسة .

وإذا جاز لى أن افهم مدى الغضب والحزن الذى يجتاح النفوس ، فمالا أفهمه أبدا هو هذا اليأس الذى ينبثق من النفوس على شكل حروف وكلمات .

صحيح كنا نتمنى انه مايفوزش ، لكن كنا لما بنحسبها بالعقل كنا متأكدين انه هيفوز ، يبقى إيه اللى حصل ؟؟؟؟

مافتكرش محتاج اذكركم بان سيد الشهداء هو الذى قتل .. فى حين ظل الحاكم الظالم الذى قتله حاكما ، لكن ده لم ينقص من أجر القتيل ، ولم يزد فى حياة القاتل .

ليه مانبصش لفوز مبارك على إنه قدر من عند الله ، يحتاج الصبر أولا ، ثم يحتاج دفعه بقدر الله أيضا من خلال الأخذ بالأسباب .

إذا كان مبارك فاز فى الانتخابات ، فهو خسر قدام ده أشياء كثيرة جدا لم يكن يحلم هو فى يوم من الأيام أن يخسرها ، منها شخصيته التى كانت خطا أحمر لاتمس ، والآن صارت خط أخضر كبيييييييييييييير ، وكل اللى عايز يتكلم بيتكلم فى الجرايد والمواصلات والقهاوى والشوارع والجامعات وعلى النت .

لازم ناخد بالنا ان الشعب فقد جزء كبير من الخوف ومن النفاق ، وكسب جزء كبير من الجرأة والشجاعة .

وكون مبارك فاز بأصوات المنافقين والجهلة ( حاولت فى الفترة الماضية ان احصر اتجاهات الشباب المتعلم من خلال مواقع الانترنت ومواقع الطلاب بالذات فكان أيمن نور يكتسح الجميع حتى لو اختلفوا معه ) ، فده شئ يعطينا أمل .. إن حركة الأجيال فى مصر تمشى فى المسار الصحيح ، وكانت تبقى مصيبة فعلا لو ان الشباب المتعلم تمسك بمبارك .

ماذا يعنينا الآن كون الجهلة والمنافقين صوتوا لمبارك ، هؤلاء مصيرهم الطبيعى الناتج من حركة الأجيال الطبيعية هو الانقراض ... لكن طبعا لازم ناخد بالنا ان احنا الشباب المتعلم مقصرون جدا فى توعية هذا الشعب .. يعنى برضه نحمل جزء من المسؤولية .

وبرضه لازم يكون عندنا الشجاعة ونعترف ان الحزب الوطنى عمل حملة انتخابية محترمة وان فريق جمال مبارك فعلا يتمتع بالوعى والمهارات الإعلامية على عكس شوية البلطجية من امثال كمال الشاذلى وصفوت الشريف و .. إلخ .

يعنى برضه جزء كبير من الشعب - اللى احنا عارفين ان مشكلتة الرئيسية الجهل - كان ضحية عملية نصب وتجميل قوية .

اللى عايز اقوله : ان اليأس الغريب اللى انا شايفه المفروض يبقى أثر لمعركة انتخابية غير معروفة النتائج ... ولا احنا صدقنا مثلا ان ممكن واحد حاكم 24 سنة يعمل انتخابات وهو مش حاطط لها ضمانات مؤكدة .

وماننساش برضه ان مبارك وفريقه كانوا يقاتلون بكل قوتهم منذ 24 سنة للاحتفاظ بمواقعهم ، فهل قاتل كل المؤمنين بالتغيير بنفس القدر من الشراسة وعلى هذه المدة .

فى آية فى غاية الروعة بتقول إيه .. وياريت كل واحد يركز فى الكلمات ( من كان يريد الحياة الدنيا وزينتها نوف إليهم أعمالهم فيها وهم فيها لايبخسون ) .. يعنى أى طلب فى الدنيا لازم تعمل له .. وربنا على قد عملك هيعطيك ... ومش ممكن تحصل على الدنيا دون ان تعمل .

فيبقى لازم نراجع احنا مدى عملنا ( طبعا بغض النظر عن الإمكانيات ) بالمقارنة بعمل الحزب الوطنى ... وساعتها هنعرف انه كان لازم يكسب المرة دى .

وفى الآخر لازم طبعا يفضل عندنا الأمل والثقة فى الله وفى سنن الله بأن البقاء للأصلح ( ولقد كتبنا فى الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادى الصالحون ) ولازم برضه نعرف انه ( كتب الله لأغلبن انا ورسلى إن الله قوى عزيز ) .

يعنى إيه ؟؟ عايز تقول إيه ؟؟

عايز اقول ( إنه لاييئس من روح الله إلا القوم الكافرون ) ... يعنى مش احنا .

وكل انتخابات وانتم بخير