السبت، يونيو 02، 2012

فكرة المجلس الرئاسي

أخشى أن تكون هذه الفكرة هي التي ستفشل التجمع الحالي كما حدث في محمد محمود.. ولهذا أرجو من أصحابه الآتي:

1. أن يمثل الجميع والكل (ألحظ حذفا مريبا لشخصية الشيخ حازم وللتمثيل الإخواني.. وهذا أول التفتيت وأول الريبة، وهذا سيوحي لكثيرين بأنه فكرة ليبرالية علمانية ضد الإسلاميين.. وسنفترق ونتحارب مرة أخرى)

2. أن يكون هذا المجلس ضمن مؤسسة الرئاسة، بمعنى أن يُدعم محمد مرسي مع التعهد بأن يكون هذا المجلس جزءا من مؤسسة الرئاسة (فكرة إلغاء الانتخابات الآن فضلا عن أنها لا تفعل أكثر من تثبيت حكم العسكر فاحتمال رفض الإخوان وقطاع شعبي كبير لها قائم بشدة.. من فضلكم لا تطرحوا حلولا تعجيزية ولا إقصائية وتصطدم برغبات رفاق النضال)

من كان وطنيا حقا فليغلب مصلحة الوطن على مصلحة تياره.. لم نأخذ من التفرق شيئا إلا أن وصلنا إلى هذه الأزمة التي قد تنفرج إن أحسنا استقبال نعمة الله التي جاءتنا من حيث لا نحتسب!