الاثنين، ديسمبر 12، 2005

فضيحة جديدة للحزب الوطنى ولآمال عثمان .

نشرت جريدة ( المصرى اليوم ) فى عدها اليوم أنه تم تعيين المستشار محمد الفقى ، وهو المستشار الذى رأس اللجنة العامة للانتخابات فى دائرة الدقى والعجوزة والتى تم فيها تزوير النتيجة لصالح آمال عثمان ضد المرشح الإخوانى حازم صلاح ابو اسماعيل .

تم تعيين هذا المستشار كمستشار قانونى لوزير الاستثمار الدكتور محمود محيى الدين ، وتسلم عمله بالفعل كما نشرت الصحيفة فى الدور الرابع من مبنى معهد إعداد القادة .

وذكرت الصحيفة أن هذا الانتداب تم بناء على توصية بالموافقة من مجلس القضء الأعلى .

ومجلس القضاء الأعلى لمن لا يعرف هو الممثل الحكومى لقضاة مصر ، وأعضاؤه كلهم معينون ، ودائما ما تنشب المعارك بين مجلس إدارة نادى القضاة ( المنتخب ) وبين هذا المجلس المعين .


****

معلومة اخرى ذكرها المستشار هشام البسطويسى نائب رئيس محكمة النقض واحد قادة الحركة الرائعة للقضاء ، ونشرت فى المصرى اليوم فى نفس العدد .. قال ان حالات التزوير الواضحة كانت فى 25 دائرة ، هذه الدوائر ندب لها اشخاص بعينهم .. فهل مصادفة ان يتكرر 14 اسم فى 25 دائرة حدث فيها التزوير ؟

والسؤال بالطبع إجابته معروفة .

****

لى صديق علق على موضوع المستشار قائلا : هل نزلت لعنة الفقى على مصر ؟
كل الذين اوجعونا اسمهم فقى

مصطفى الفقى الناجح بالتزوير فى الحادثة المشهورة .
أنس الفقى وزير إعلامنا الخائب ( الخائب تشمل الوزير والإعلام )
والمستشار الفقى الذى زور النتيجة وحصل على المكافأة .



12/12/2005